المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

عكس الإتجاه

أضف تعليق الخميس, أبريل 14, 2011 , كتبها محمد إسماعيل سلامه
احيانا .. تكتشف أنك تسير في الإتجاه المعاكس .. فجأة .. وبرغم إصاباتك البالغه .. تدرك أن الرجوع يعني الموت ، فتختار المواصله بجنون هيستيري تتفادي العيون التي تصطدم بك هنا وهناك ، جافه ، بارده ، تقتلك أولا ، ثم تدعي انها لم ترك .. في تلك اللحظات ربما ترى الخروج عن الطريق والموت سريعا أهون كثيرا من الإندفاع إلى جهة لم تقصدها وربما تذرف كثير الدمع إذ تلوح لك أنثى صغيرة السن ( في هذه الأثناء ) ظنا منها أنك مجرد ( تاكسي ) ينبيء ما فيه من كدمات أنها لن تدفع كثير مال للوصول (عن طريقك ) إلى أي مكان.

هل تريد التعليق على التدوينة ؟