المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

شهادة طيار اسرائيلي عن حرب اكتوبر 1973 أسردها دعما للجيش المصري

أضف تعليق الأربعاء, مايو 09, 2012 , كتبها محمد إسماعيل سلامه
الطيار-الإسرائيلي-في-وثائقي-الجزيرة
إيتان بن إلياهو طيار إسرائيلي (أكتوبر 1973) : حاولنا القيام بعبور مضاد وأمدتنا الولايات المتحده بكل العتاد اللازم خلال ساعات محدوده وتمت تعبئة الطيارين ، كنت أول من وصل إلى القناة لكني وجدت الأمر مختلفا جدا هذه المرة ، وهربت بطائرتي وطلبت منهم في القيادة ألا يرسلوا أي طائرات أخرى لأن الطائرة التي ستذهب ..لن تعود!

المحاور : لماذا ؟
الطيار الإسرائيلي : نحن نعرف كل انواع الصواريخ التي امد الإتحاد السوفيني المصريين بها ، لكني أقسم أنهم طوروا هذه الصواريخ لم أشهد دقة في التصويب أو دمارا كالذي أحدثه المصريين على خط بارليف ، حقيقة كنت مرتعبا للغاية . ولم تجرؤ طائرة إسرائيليه على الإقتراب كنا نحلق من بعيد ونصور ما يحدث وكان بعضنا يبكي داخل طائرته .

المحاور : برأيك , ما أكثر شيء أدهشك في هذه الحرب ؟
الطيار الإسرائيلي : المدفعيه المصرية على خط بارليف ، لقد كنا نعرف أن بعض أنواع القاذفات البسيطه التي لديهم تحتاج إلى دقيقة وعشرون ثانيه لتبديل طلقتها ، لكن الجنود في الثكنات كانت تهطل عليهم القذائف كالمطر بمعدل قذيفة كل ثلاثون ثانيه ، وأنا أقسم للمرة الثانيه بأني لا اعرف ماذا يفعل المصريون في الأسلحه ، نعرف انواعها كلها ويؤكد لنا الروس على كل خصائصها ثم نفاجيء انها تتطور في أيدي المصريين بما يفوق امكانات السلاح بكثير.
..........

(( ربما يحسن بكل شاب مصري أن يقرأ مذكرات الفريق سعد الدين الشاذلي ويستمع باهتمام لحلقات برنامج شهادة على العصر التي سجلها في قناة الجزيرة )) وسأضع هنا روابط لهما نحتاج بشده -في نظري- لسماع شهادة هذا الرجل حتى يتضح لنا أسباب ما هو كائن من صراعات ، لمن أراد ان يفهم الكثير مما لا يعرفه عن سبب ما هو كائن من صراع على السلطة في مصر هذه الأيام ...

الفريق سعد الدين الشاذلي توفي قبل تنحي مبارك بيوم واحد وبكيت عليه كما لم أبك أبي لأنه كان أحد الشخصبات التي كنت أتمنى زيارتها وأؤجل ذلك بسبب ظروفي المعيشية الصعبه هو والدكتور مصطفى محمود . اسمعوا هذا الرجل تعرفوا الكثير مما هو في الظل . عن اكتوبر ، والجيش ، والسلطه ، ومصر وأخواتها ! تحياتي

هل تريد التعليق على التدوينة ؟