المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

سل الوضيع ولا تسل خلوقا


إن أخلاق المرء دالة بذاتها على أحواله مع الناس ، فإذا كان المتكلم وضيعا فماذا يكون رأيه فيمن هو أرفع منه خلقا وأدبا ؟! فإذا أردت معرفة أحدهم دون معاملته فلا تسأل عنه خلوقا ، فأصحاب الأخلاق لا يذمون حتى أصحاب النقائص ، بل سل عنه الوضيع ، وخالف رأيه فيه .
محمد إسماعيل سلامه

الأربعاء, يونيو 12, 2013 / أضف تعليق …

هل تريد التعليق على التدوينة ؟