المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

مَا بَالُ النِّسْوَةِ اللاَّتِي قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ

كيف لم ألحظ من قبل حال من قطعن أيديهن، إذ خرج!! لم يلق قصيدة شعر، أو نقوط .. فقط .. خرج!

الأحد, سبتمبر 08, 2013 / أضف تعليق …

هل تريد التعليق على التدوينة ؟