المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

إجهاد بلا كفاية!

أضف تعليق الجمعة, أكتوبر 18, 2013 , كتبها محمد إسماعيل سلامه
إن عقلي أرقي كثيرا من أن يتوقف تماما في ساعات النهار، بهدف كفاية جسدي الهش بالحد الأدنى لبقائه البيولوجي،هذا..مع اعتبار الجنس رفاهية أو جرم!

هل تريد التعليق على التدوينة ؟