المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

أخف وطئا

كلما حاولت الإعتقاد -فعلا- بأن القادم ( أخف ) وطئا مما سبق، يتضح لي أن الواقع كما هو وأنني -في الواقع- من يفقد الوزن !

الأربعاء, أكتوبر 09, 2013 / أضف تعليق …

هل تريد التعليق على التدوينة ؟