المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

ليالي

مهما كان ورائي من أشغال في الصباح الباكر ، تأبى طبيعتي التضحية لجسدي المرهق بملكوت الليل الذي ألفته منذ الصغر !! هكذا يموت الشعراء شبابا

الأربعاء, نوفمبر 20, 2013 / أضف تعليق …

هل تريد التعليق على التدوينة ؟