المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

عزاءاً لجيلي

تعليق واحد الأحد, سبتمبر 13, 2015 , كتبها محمد إسماعيل سلامه


قالت بنبرة أسف وإلى جوارها إبنتها: انت يابني يادوب كده، أصل خلاص! كان في اعتذار الفتاة المهذّب عزاءاً لجيلي من الثمانينات، وتسكينا للقوافي!