المدونة قيد التطوير

mohamed ismael salama

أضف تعليق الأحد, فبراير 12, 2017 , كتبها محمد إسماعيل سلامه
إلى الزاهدين في حبي، سأتصدق به على من هم أحوج مني إلى حياةٍ لم أعشها.

هل تريد التعليق على التدوينة ؟